قرارت واعلانات

 

يحتفل  فى الثالث من ديسمبر باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة هذا العام  تحت شعار "التحول نحو المجتمعات المستدامة والقادرة على التكييف لمصلحة الجميع" والذى يرمي الى تعميق التفاهم بين القضايا الخاصة بالاعاقة سواء كانت بدنية أو عقلية، وحشد الدعم لهذه الفئة  فيما يتعلق بالحفاظ على كرامتهم وحقوقهم.

فى هذا الصدد تؤكد , منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك , على أن التحدي الأكبر الذي يواجه ذوي الإعاقة في المجتمعات العربية هو طبيعة نظرة المجتمع إليهم كعاجزون كلياً , نظرة غيرايجابية, فهي كلها معوقات تحول دون المساواة والعدالة وتكافؤ الفرص لهذه الشريحة من المجتمعات.

وأكدت المنظمة, ان الآمر يختلف  في المجتمعات الغربية ، حيث يوجد العديد من المرافق التي تتناسب مع طبيعة متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة لتسهل  وتيسر حركتهم وهو الأمر التى تفتقر إليها الدول العربية , وأكدت المنظمة فى ذات الوقت , أن المعاقون في الدول العربية يواجهون  صعوبات جمة منها، صعوبة الوصول للرعاية الصحية والتعليم، و المشاركة في سوق العمل، حيث انهم اكثر الفئات تعرضا للفقر والتمييز وبالتالي للعنف وأن نسبة الاعاقة فى الدول العربية تمثل  4.9% من نسبة السكان.

مؤكدة , أن الاعاقة ليست مبررا لمنع المعاقين من انخراطهم في سوق العمل، حيث ان هناك برامج تبنتها منظمة العمل الدولية كبرامج تدريبية لتوظيف الاشخاص ذوي الاعاقة مستندة على رؤيا، ان المعاق هو انسان طبيعي يستطيع من خلال التدريب والتمكين ان يكون فردا منتجا في مجتمعه ، لا عالة عليه , حيث ان برامج التدريب اعطت فرصة للمعاق ان يكون قادرا على المنافسة، ايمانا بان المعاق له القدرة على التعاون، والمشاركة، والمنافسة الايجابية.

وتطالب المنظمة , بالعمل على إزالة الصعوبات التي تقف حائلاً أمام توظيف هذه الشريحة، فضلاعن تطوير التشريعات والآليات وتسخيرالإمكانيات بما يخدم هؤلاء المعاقين وإعطاءهم فرصة للمشاركة في تطوير مجتمعهم في حدود طاقاتهم وإمكانياتهم المهنية.

كما تطالب المنظمة بتوفير مرافق  تتناسب مع وضعهم ووسائل مواصلات في ظل عدم قدرة بعض فئات الإعاقة على قيادة السيارة، وفرص تدريبية وتأهيلية،فضلاعن إلحاق المعاقين في بعض المجالات.

وأنتقدت المنظمة , عدم كفاية الوعي المجتمعي بكيفية التعامل مع المعاقين وقصورالبرامج التأهيلية , فضلاعن تدني القدرات , مؤكدة أن هذه الصعوبات تواجه المعاقين وتزيد من التحديات.

وأضافت المنظمة: ان المعطيات العالمية تشير الى ان عدد المعاقين في العالم يبلغ حوالي مليار شخص، اي ما يقارب 15% من عدد سكان العالم , ومن بينهم 93 مليون طفل معاق , حيث ان 13% منهم لديهم اعاقات صعبة.

وأكدت منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك , بأن المسح السكاني لمنظمة الصحة العالمية ، أكد ان 785 مليون شخص في العالم ، في سن الـ 15 عاما وما فوق، يعانون من الاعاقة و110 مليون منهم لديهم اعاقات وظيفية (صعوبات التعلم: ضعف الذاكرة، عدم القدرة على حل المشاكل، عدم  القدرة على التركيز والانتباه، عدم وضوح اللغة ، عدم  القدرة على  التعبير).

يذكر أن تحتفل الأمم المتحدة سنويا منذ عام 1992، باليوم العالمي للأشخاص ذوي الإعاقة في الثالث من ديسمبر في جميع أنحاء العالم... ويركز موضوع هذا العام على " تحقيق أهداف التنمية المستدامة الـ17 للمستقبل الذي نريد" . ويشير هذا موضوع إلى إعتماد أهداف التنمية المستدامة ودورها في بناء عالم أكثر شمولا وإنصافا للأشخاص ذوي الإعاقة.

السيدة / مريم عدلى المتحدثة الاعلامية الرسمية بأسم رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك- منظمة السلام والصداقة الدولية

 

 

منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك : العنف ضد المرأة عقبة أمام جهود التنمية والسلام

يحيى العالم فى الخامس والعشرون من نوفمبر من كل عام اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة، والذي يعد شكلاً من الأشكال الخطيرة لانتهاك حقوق الانسان .. و تأتي المناسبة هذا العام فى ظل تفاقم العنف الموجه ضد النساء بأشكال مختلفة ، من خلال الانتهاكات المروعة التي ارتكبها تنظيم داعش ضد المرأة خاصة فى العراق من خطف وأسر وبيع في أسواق النخاسة وسبايا و تزويج النساء والفتيات  قسرا لعناصرتنظيم  داعش الإرهابى , فضلاعن قيام داعش بالاتجاربالألأف من النساء.

فى هذا الصدد أكدت منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك , ان المنطقة العربية شهدت تزايدًا في العنف ضد المرأة، كمظهر من مظاهر التمييز، فى ظل وجود شرعنة وتبريرات سواء على المستوى الرسمي أوالاجتماعى لهذا العنف , موضحة أن النزوح قد زاد بشكل كبير من تعرّض المرأة للعنف، موضحة أن المتغيرات والتحولات السياسية التي تسود العالم العربي وظروف عدم الاستقراروالنزاعات المسلحة والحروب , ونظرا لما تمر به العديد من دول المنطقة, كسوريا والعراق وليبيا واليمن والسودان وفلسطين والعراق الآمر الذى تلقي بظلالها المأساوية على النساء والفتيات والتي تتمثل في تعرضهن لأشكال كثيرة من العنف سواء كان جسديا أو نفسيا.

منتقدة المنظمة انه لا يزال العنف ضد المرأة قائما كأحد أكثر انتهاكات حقوق الإنسان منهجية وشيوعا وهو تهديد لكل النساء، وعقبة أمام جميع الجهود المبذولة لتحقيق التنمية والسلام والمساواة بين الجنسين في كافة المجتمعات.

وأشارت المنظمة إلى ما تعانيه المرأة العربية من عنف ممنهج منتهكا كافة المواثيق والتعهدات الدولية ومبادئ حقوق الإنسان، فضلا عما تعيشه المرأة السورية للعام السادس على التوالي تحت ظروف التهجير والنزوح وفقدان الأبناء.

وتعتبر منظمة السلام والصداقة الدولية أن أكثر التحديات التي تواجه الجهود المبذولة وتعيق تقدم الجهود للقضاء على العنف ضد النساء هي الضعف في الامكانيات وآليات التوعية الناتجة عن نقص التمويل، موضحة أنه نتيجة لذلك، تفتقر المبادرات الرامية إلى منع وإنهاء العنف ضد المرأة إلى آليات الدعم والتنفيذ. وأوضحت منظمة السلام والصداقة الدولية , أن العنف على أساس النوع وخاصة العنف الجنسي ضد المرأة ، تجلى سواء في حالة السلم أو الحرب، حيث تتعرض النساء لجرائم اغتصاب وانتهاكات جماعية وفردية في ظل انعدام أمني وتواطؤ مجتمعي بسبب الصبغة الذكورية التي تبررالإفلات من العقاب.

وتحث  منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك المجتمع الدولي بمعاقبة ممارسي العنف ضد النساء. وتجد المنظمة أن اليوم العالمى لمناهضة العنف ضد المرأة فرصة لتجديد الدعوة , للحث على النهوض بوضع المرأة على جميع النواحى الاقتصادية الاجتماعية و القانونية , وتشجيع النساء اللواتي مازلن يتعرضن وأشارت المنظمة الى أن هذا اليوم يهدف لحشد الجهود و الطاقات من أجل التوعية لاحداث تغيير حقيقي لصالح النساء اللواتي يتعرضن للعنف ، موضحة أن العنف يخلف آثارا اجتماعية واقتصادية تؤدي إلى تكبد تكاليف اجتماعية واقتصادية ضخمة,على المجتمعات منها...عزلة النساء وعدم القدرة على العمل وبالتالى فقدان الأجر ونقص المشاركة في الأنشطة وعدم التمكن من الاعتناء بأنفسهن وأطفالهن, مشيرة الى ان, العنف ضد النساء والفتيات هو انتهاك لحقوق الإنسان، وعقبة خطيرة أمام التنمية المستدامة .

يذكر ألى أن يحيي هذا اليوم ذكرى الاغتيال الشنيع الذي استهدف، في عام 1960، الأخوات الثلاث ميرابيل اللائي كنّ من الناشطات السياسات في الجمهورية الدومينيكية، وذلك بأمر من الدكتاتور الدومينيكي رافائيل تروخيلو (1930-1961).

 

السيدة / مريم عدلى المتحدثة الاعلامية الرسمية بأسم رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك- منظمة السلام والصداقة الدولية

" الســــــلام مـن اجــل الجميـــع" 
PEACE FOR ALL 
® منظمـة الســـلام والصداقـة الدوليـة ® 
رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك 
Address of the Peace and Friendship International Organization:
For corresponding with us directly through the mail:
Emil:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
Emil:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
www.pf4all.com
PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
Frivilligcenter Århus 80 Grønnegade 
8000 Århus C
DANMARK

 

 

 

تستنكر منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك , الانتهاكات التي يتعرض لها آلاف المهاجرين واللاجئين الأفارقة في ليبيا من اغتصاب وتعذيب وعبودية وجرائم وانتهاكات جسيمة بغرب وجنوب ليبيا , وتنتقد وجود أسواق للرقيق, والاتجار بهم من قبل عصابات وشبكات الاتجار بالبشر.

وأضافت المنظمة: أن هذه الممارسات جاءت نتيجة انهيار المنظومة الامنية وحالة الفوضى العارمة التي تشهدها البلاد , فضلاعن حالة انعدام سيادة القانون.

وأعتبرت منظمة السلام والصداقة الدولية , ان هذه السياسات منافية للقيم الإنسانية وللإعلان العالمي لحقوق الإنسان وللقانون الدولي الإنساني , وذلك وفقاً للقانون الدولي لحقوق الإنسان, وتنوه المنظمة فى الوقت ذاته الى أن ليبيا ليست طرفاً في اتفاقية شؤون اللاجئين لسنة 1951 ولا البروتوكول الملحق بها لسنة 1967.

وطالبت المنظمة بتحرك حقوقي دولي لوقف تلك الانتهاكات التي يتعرض له اللاجئين في ليبيا، والعمل على توفير منافذ آمنة للهجرة , وأضافت المنظمة: نحن أمام جريمة شنعاء بحق الإنسانية ، منتقدة تقاعس الدول الافريقية التى لا توفر فرص عمل لتأمين أبناءها.

وطالبت منظمة السلام والصداقة الدولية , فى الوقت ذاته , بفتح تحقيق شامل إزاء الجرائم والإنتهاكات المشينة بحق اللاجئين , بالأضافة الى معرفة كيف يتم تنظيم عمليات التهريب هذه ومن المسؤول عنها، إضافة الى ملاحقة عصابات الجريمة المنظمة وشبكات تهريب وتجارة البشر (وبيع الشباب الأفارقة رقيقا في ليبيا) , وتقديم هؤلاء المجرمون  للمحكمة الجنائية الدولية ومحاسبتهم بتهمة ارتكاب جريمة ضد الانسانية.

كما طالبت االمنظمة المجتمع الدولى بوضع إستراتيجية للتعاون مع السلطات الليبية لتأمين الحدود مع دول الجوار، والعمل على إنشاء مشروعات تنموية تؤمن لهم عمل.

وتدعو المنظمة دول العالم والمنظمات الإنسانية لتوحيد جهودها والوقوف إلى جانب ليبيا من أجل إيجاد حلول لمشكلة اللاجئين والمهاجرين بما يضمن حقوقهم الإنسانية في إطار ضمان أمن واستقرار وسيادة البلاد.

وذكرت المنظمة أن وصل أعداد المهاجرين الى 45 ألف مهاجر في ليبيا، خلال ستة  أشهر ولم يستقروا فيها، وإنما غادرها معظمهم عبر القوارب إلى أوروبا حسب تقارير منظمة الهجرة الدولية.

يذكر أن أثارت مشاهد التقطت سرا لمزاد ليلي يباع فيه شباب أفارقة رقيقا في محيط طرابلس،صدمة كبرى حين بثتها شبكة "سي ان ان" الاميركية ، وانتشرت بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

السيدة / مريم عدلى المتحدثة الاعلامية الرسمية بأسم رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك- منظمة السلام والصداقة الدولية

" الســــــلام مـن اجــل الجميـــع" 
PEACE FOR ALL 
® منظمـة الســـلام والصداقـة الدوليـة ® 
رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك 
Address of the Peace and Friendship International Organization:
For corresponding with us directly through the mail:
Emil:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
Emil:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
www.pf4all.com
PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
Frivilligcenter Århus 80 Grønnegade 
8000 Århus C
DANMARK

 

الصفحة 6 من 44

الاعلان العالمي لحقوق الانسان

 لقراءة الاعلان العالمي لحقوق الانسان
انقر هنا

شكاوي الناس حول العالم

 

سفراء السلام والانسانية

 

رحلة حول العالم

 

كنوز المعرفة

 

شخصيات عالمية

 

مسابقات وجوائز

 

صفحتنا على الفيس بوك

عناوين المنظمة

PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
DK 3481230007405626
SWIFT: SPNODK 22
PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
80 Grønnegade Århus Frivilligcenter
Århus C 8000
DANMARK 
Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Email:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

www.pf4all.com

منظمات صديقة

محكمة العدل الدولية.

محكمة العدل الدولية هي الهيئة القضائية الرئيسية بالأمم المتحدة. وتتولى المحكمة الفصل طبقا لأحكام القانون الدولي في النزاعات القانونية التي تنشأ بين الدول، وتقديم الفتاوى بشأن المسائل القانونية التي قد تحيلها إليها هيئات الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة.

هيومن رايتس ووتش

تدافع هيومن رايتس ووتش عن حقوق البشر في شتى أنحاء العالم. نحقق بكل إتقان وتدقيق في الانتهاكات، ونكشف الحقائق على نطاق واسع، ونضغط على من في السلطة من أجل احترام الحقوق وإعلاء العدالة

الأمم المتحدة

الأمم المتحدة منظمة عالمية تضم في عضويتها جميع دول العالم المستقلة تقريباً. تأسست منظمة الأمم المتحدة بتاريخ 24 أكتوبر 1945 في مدينة سان فرانسيسكو، كاليفورنيا الأمريكية، تبعاً لمؤتمر دومبارتون أوكس الذي عقد في العاصمة واشنطن.

Go to top