تستنكر منظمة السلام والصداقة الدولية بمملكة الدنمارك , الانتهاكات التي يتعرض لها آلاف المهاجرين واللاجئين الأفارقة في ليبيا من اغتصاب وتعذيب وعبودية وجرائم وانتهاكات جسيمة بغرب وجنوب ليبيا , وتنتقد وجود أسواق للرقيق, والاتجار بهم من قبل عصابات وشبكات الاتجار بالبشر.

وأضافت المنظمة: أن هذه الممارسات جاءت نتيجة انهيار المنظومة الامنية وحالة الفوضى العارمة التي تشهدها البلاد , فضلاعن حالة انعدام سيادة القانون.

وأعتبرت منظمة السلام والصداقة الدولية , ان هذه السياسات منافية للقيم الإنسانية وللإعلان العالمي لحقوق الإنسان وللقانون الدولي الإنساني , وذلك وفقاً للقانون الدولي لحقوق الإنسان, وتنوه المنظمة فى الوقت ذاته الى أن ليبيا ليست طرفاً في اتفاقية شؤون اللاجئين لسنة 1951 ولا البروتوكول الملحق بها لسنة 1967.

وطالبت المنظمة بتحرك حقوقي دولي لوقف تلك الانتهاكات التي يتعرض له اللاجئين في ليبيا، والعمل على توفير منافذ آمنة للهجرة , وأضافت المنظمة: نحن أمام جريمة شنعاء بحق الإنسانية ، منتقدة تقاعس الدول الافريقية التى لا توفر فرص عمل لتأمين أبناءها.

وطالبت منظمة السلام والصداقة الدولية , فى الوقت ذاته , بفتح تحقيق شامل إزاء الجرائم والإنتهاكات المشينة بحق اللاجئين , بالأضافة الى معرفة كيف يتم تنظيم عمليات التهريب هذه ومن المسؤول عنها، إضافة الى ملاحقة عصابات الجريمة المنظمة وشبكات تهريب وتجارة البشر (وبيع الشباب الأفارقة رقيقا في ليبيا) , وتقديم هؤلاء المجرمون  للمحكمة الجنائية الدولية ومحاسبتهم بتهمة ارتكاب جريمة ضد الانسانية.

كما طالبت االمنظمة المجتمع الدولى بوضع إستراتيجية للتعاون مع السلطات الليبية لتأمين الحدود مع دول الجوار، والعمل على إنشاء مشروعات تنموية تؤمن لهم عمل.

وتدعو المنظمة دول العالم والمنظمات الإنسانية لتوحيد جهودها والوقوف إلى جانب ليبيا من أجل إيجاد حلول لمشكلة اللاجئين والمهاجرين بما يضمن حقوقهم الإنسانية في إطار ضمان أمن واستقرار وسيادة البلاد.

وذكرت المنظمة أن وصل أعداد المهاجرين الى 45 ألف مهاجر في ليبيا، خلال ستة  أشهر ولم يستقروا فيها، وإنما غادرها معظمهم عبر القوارب إلى أوروبا حسب تقارير منظمة الهجرة الدولية.

يذكر أن أثارت مشاهد التقطت سرا لمزاد ليلي يباع فيه شباب أفارقة رقيقا في محيط طرابلس،صدمة كبرى حين بثتها شبكة "سي ان ان" الاميركية ، وانتشرت بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

السيدة / مريم عدلى المتحدثة الاعلامية الرسمية بأسم رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك- منظمة السلام والصداقة الدولية

" الســــــلام مـن اجــل الجميـــع" 
PEACE FOR ALL 
® منظمـة الســـلام والصداقـة الدوليـة ® 
رئاسة المنظمة مملكة الدنمارك 
Address of the Peace and Friendship International Organization:
For corresponding with us directly through the mail:
Emil:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
Emil:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
www.pf4all.com
PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
Frivilligcenter Århus 80 Grønnegade 
8000 Århus C
DANMARK

 

الاعلان العالمي لحقوق الانسان

 لقراءة الاعلان العالمي لحقوق الانسان
انقر هنا

شكاوي الناس حول العالم

 

سفراء السلام والانسانية

 

رحلة حول العالم

 

كنوز المعرفة

 

شخصيات عالمية

 

مسابقات وجوائز

 

صفحتنا على الفيس بوك

عناوين المنظمة

PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
DK 3481230007405626
SWIFT: SPNODK 22
PEACE AND FRIENDSHIP INTERNATIONAL ORGANIZATION
80 Grønnegade Århus Frivilligcenter
Århus C 8000
DANMARK 
Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Email:عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

www.pf4all.com

منظمات صديقة

محكمة العدل الدولية.

محكمة العدل الدولية هي الهيئة القضائية الرئيسية بالأمم المتحدة. وتتولى المحكمة الفصل طبقا لأحكام القانون الدولي في النزاعات القانونية التي تنشأ بين الدول، وتقديم الفتاوى بشأن المسائل القانونية التي قد تحيلها إليها هيئات الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة.

هيومن رايتس ووتش

تدافع هيومن رايتس ووتش عن حقوق البشر في شتى أنحاء العالم. نحقق بكل إتقان وتدقيق في الانتهاكات، ونكشف الحقائق على نطاق واسع، ونضغط على من في السلطة من أجل احترام الحقوق وإعلاء العدالة

الأمم المتحدة

الأمم المتحدة منظمة عالمية تضم في عضويتها جميع دول العالم المستقلة تقريباً. تأسست منظمة الأمم المتحدة بتاريخ 24 أكتوبر 1945 في مدينة سان فرانسيسكو، كاليفورنيا الأمريكية، تبعاً لمؤتمر دومبارتون أوكس الذي عقد في العاصمة واشنطن.

Go to top